أخبار الكويت

«المنابر»: تفسير جزء «الأحقاف» من تطبيق «خيركم» الميسر للصم ثمرة جديدة للشراكة المجتمعية مع البنك الأهلي المتحد

 

د. الباطني: نشكر كل من أسهم بدعم هذا التطبيق، وندعو إلى المساهمة بإنجاز بقية أجزاء المصحف

دشتي: التطبيق سيخدم 18 مليون أصم في العالم العربي من خلال لغة الإشارة منهم 3 آلاف أصم في دولة الكويت

أعربت جمعية المنابر القرآنية عن اعتزازاها باستمرارية الشراكة المجتمعية مع البنك الأهلي المتحد، وذلك عبر إطلاق الخطوة الثانية من رعاية البنك لتطبيق «خيركم» للتفسير الميسر للصم من خلال تطوير «جزء الأحقاف»، وذلك بعد النجاح الملموس الذى حققه التطبيق في مرحلة إطلاق «جزء عم» الذى قام البنك برعايته كخطوة أولى من تطبيق «خيركم» الذي يعتبر البرنامج الأول من نوعه الذي يتضمن القرآن الكريم مع تفسير الآيات بلغة الإشارة المصاحبة للرموز التعبيرية.
وبهذه المناسبة، أعرب رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية د. أحمد الباطني عن شكره للبنك الأهلي المتحد على رعايته لتطبيق «خيركم» جزء 26 «الأحقاف»، مضيفا أن رعاية تطبيق «خيركم» التفسير الميسر للصم في جزء «الأحقاف» ثمرة جديدة للشراكة المجتمعية بين المنابر القرآنية والبنك الأهلي المتحد، وأن التطبيق يعد مساهمة مهمة في واجب المسؤولية المجتمعية كونه تطبيقا مجانيا للتعريف بالقرآن الكريم ونشر خيريته في العالمين، لا سيما أنه يحتوي على تفسير مختصر وميسر لآيات كتاب الله تعالى، بالإضافة إلى مادة علمية مبسطة تبين ضروريات الدين من عقيدة وعبادة وغيرها، خدمة للمسلمين عامة، وفئة الصم خاصة لما يتميز به من سهولة ويسر في الطرح والمحتوى، واستخدام لغة الإشارة في بيان المعاني، ما يعين على تعلم وتدبر القرآن الكريم، واستحضار توجيهاته، وجعلها منهج حياة.
وتوجه الباطني بالشكر الجزيل للبنك الأهلي المتحد وأهل الخير من المحسنين والمحسنات على رعايتهم لهذا التطبيق المبارك؛ وبذلك انتهت الجمعية من تفسير سورة الفاتحة وجزء عم، وجزء تبارك، وجزء الذاريات وجزء الأحقاف.
وألمح إلى أن الجمعية بصدد الانتهاء من تفسير جزء قد سمع والجزء الأول من سورة البقرة ونشره قريبا بإذن الله تعالى برعاية بعض المحسنات الكريمات في دولة الكويت.
وفي ختام تصريحه توجه الباطني بالشكر الجزيل لكل من أسهم بدعم هذا التطبيق، داعيا عموم المحسنين والمحسنات وأصحاب الأيادي البيضاء إلى المساهمة بإنجاز بقية أجزاء المصحف، ليتحقق حلم أبنائنا الصم بتفسير القرآن الكريم كاملا بلغة الإشارة، مبينا ان الشعب الكويتي جبل على حب الخير والعطاء، ولن يتوانى في دعم أبنائه وبناته من فئة الصم.

من جانبها أكدت مديرة عام حماية العملاء ورئيسة فريق المسؤوولية الاجتماعية في البنك الأهلي المتحد سحر دشتي أن هذه الرعاية لتطبيق خيركم للمرة الثانية على التوالي تأتي إيماناً من البنك بأهمية رعاية ذوي الإعاقة في الكويت، وذلك إدراكا من البنك لأهمية دعم ومساندة هذه الفئة المهمة، والحرص على تذليل العقبات في طريقهم، وتعليمهم القرآن الكريم، كما يأتي رعاية تطبيق «خيركم» التفسير الميسر للصم في جزء «الأحقاف» استكمالا للشراكة المجتمعية بين المنابر القرآنية والبنك الأهلي المتحد.
وأضافت دشتي: إن التطبيق سيخدم 18 مليون أصم في العالم العربي من خلال لغة الإشارة منهم 3 آلاف أصم في دولة الكويت، كما يخدم عموم المسلمين كونه يشتمل على تفسير ميسّر للقرآن الكريم، كما يستفيد منه غير المسلمين ممن يرغبون بفهم مقاصد الآيات والسور في القرآن الكريم، حيث تمت مراعاة تيسير التفسير للعموم من خلال لجنة علمية أشرفت على هذا التطبيق.
وأكدت دشتي أن البنك الأهلي المتحد يتجه في سياسته نحو كويت جديدة 2035 وذلك انطلاقا من توجيهات صاحب السمو حفظه الله ورعاه، ومن رؤية البنك الرامية إلى تطويع التكنولوجيا الحديثة والتحول الرقمي بهدف تحقيق الانتشار الأوسع والخدمة الأفضل.
وأوضحت «أن البنك الأهلي المتحد أخذ على عاتقه تقديم كل سبل الدعم لذوي الهمم والمشاركة في رعاية مختلف الأنشطة والفعاليات التي تحقق لهم الاندماج في المجتمع، وأن هذه الرعاية ستعقبها خطوات مماثلة في الأعوام القادمة بإذن الله».
وأكدت دشتي أن البنك يسعى قُدُماً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة التي تبنتها الأمم المتحدة وعلى رأسها توفير التعليم الجيد، وعقد الشراكات لتحقيق الأهداف، وتحقيق المساواة بإتاحة فرص التعليم للجميع دون تمييز، واستهداف العمل اللائق وتنمية الاقتصاد؛ بما يحقق الازدهار والتطور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock