أخبار الكويت

«الدراسات التجارية» تسعى للمساهمة في تطوير وتحسين بيئات الأعمال والمال

عبدالله الراكان

نظمت كلية الدراسات التجارية الملتقى العلمي الإلكتروني تحت شعار «المال والأعمال» بحضور نائب المدير العام للتعليم التطبيقي والبحوث د.جاسم الأنصاري وذلك عبر منصة «مايكروسوفت تيمز».

وشهد الملتقى مشاركة نخبة من الباحثين والأكاديميين من داخل الكويت وخارجها بحضور ما يزيد على 2000 متابع من المهتمين بهذا المجال.

وأكد عميد كلية الدراسات التجارية د.أحمد الحنيان سعي الكلية المستمر لتحقيق رؤيتها المتمثلة في تشجيع البحث العلمي ودعوة الأكاديميين والباحثين للمشاركة في الملتقيات والمؤتمرات البحثية وفتح قنوات مع المهتمين المحليين والعالميين، وكذلك دعم التعاون مع مراكز الأبحاث والمؤسسات المناظرة محليا وعالميا وحرصها على تنظيم وإقامة مثل هذه الفعاليات والأنشطة العلمية المختلفة وفق الخطة الاستراتيجية للكلية لما تشكله من أهمية خاصة في ظل الظروف الراهنة والتحديات والأزمات الاقتصادية ومن خلال تقديمها لحلول ومقترحات في الجوانب الإدارية والمالية لتعزيز بيئة الأعمال والتجارة الإلكترونية وأسواق المال في ظل عصر جديد يتميز بالمنافسة العالمية، وذلك للمساهمة في جعل الكويت مركزا تجاريا وماليا وفق «رؤية الكويت 2035»، مضيفا أن هذا الملتقى هو اللبنة الأساسية للعديد من الملتقيات والمؤتمرات العلمية القادمة التي من خلالها تسعى الكلية إلى تعزيز ثقافة البحث العلمي وتشجيع الباحثين وتبني أبحاثهم وإبراز دور الكلية في تطوير وتحسين بيئات الأعمال والمال محليا وعالميا.

وأوضح الحنيان أن هذا الملتقى يهدف إلى تعزيز دور البحث العلمي والاستفادة من نتائج الدراسات والمشاريع الأبحاث المنشورة، مسلطا الضوء على المحاور المهمة للملتقى والمتعلقة بمجال المال والأعمال منها التحديات الحديثة في عالم الأعمال، البيئة القانونية للأعمال، دعم تكنولوجيا المعلومات في الأنشطة التجارية وكذلك أسواق المال المحلية والدولية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وأيضا القضايا المتعلقة بالتجارة والحكومة الالكترونية.

وأشار الحنيان إلى أن المشاركات التي يشتمل عليها الملتقى تم تقديمها من قبل 28 باحثا من داخل الكويت وخارجها، سواء خليجيا أو عربيا او عالميا، كما أنه كانت هناك مشاركات من قبل طلبة الدكتوراه في كلية الدراسات التجارية تمثلت بمشاريع الأبحاث، وتم جمع كل المشاريع المستوفاة للشروط في كتيب خاص بعنوان «ملخصات الأبحاث Research Abstracts»، بالإضافة إلى توصيات الملتقى وادراجها على الموقع الإلكتروني الخاص به والذي سيكون بمنزلة منصة للباحثين باللغتين العربية الإنجليزية، وذلك لتحقيق الفائدة المرجوة على مختلف القطاعات والمجالات خاصة في الوضع الراهن والآثار السلبية المترتبة التي انعكست على أسواق المال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة ودور تكنولوجيا المعلومات في تعزيز الأعمال ودعم الاقتصاد من خلال تلك الدراسات والأبحاث.

د.أحمد الحنيان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock