أخبار الكويت

بالفيديو.. المطيري لـ «الأنباء»: نصف مليون ميزانية «الفحوصات وضبط الجودة» و32 مختبراً لخدمة الجهات الحكومية والخاصة والمواطنين

  • نقوم بعمل الفحوصات اللازمة للمواد المستخدمة بالإنشاءات أو البنية التحتية للتأكد من جودتها
  • المركز يسهم بتأهيل الكوادر الوطنية الشابة وتعزيز المعرفة الإنشائية وعمل دورات تدريبية مكثفة
  • المركز يتكون من إدارات مختبرات الإنشاءات والطرق وضبط الجودة والسلامة والتخطيط والمتابعة
  • 700 موظف عدد العاملين بالقطاع والمختبرات بمختلف أنواعها.. ونقوم بجولات تفتيشية ميدانية
  • قمنا بفحص أعمال جميع الجهات والوزارات الحكومية ابتداءً من فحص التربة وحتى نهاية الإنشاءات
  • مكتب التخطيط يتولى إعداد الإحصائيات الخاصة بالقطاع ومتابعة الاحتياجات الوظيفية وتسلم العينات

فرج ناصر

أكدت مديرة إدارة قطاع المركز الحكومي للفحوصات وضبط الجودة في وزارة الأشغال العامة د.خديجة المطيري أن القطاع يتولى إجراء الفحوصات والاختبارات اللازمة لمواد البناء المختلفة سواء أكانت تستخدم في الإنشاءات أو الطرق أو البنية التحتية أو في مجاري تصريف الأمطار والصرف الصحي، مبينة أن القطاع يهدف إلى مساعدة الشركات والمؤسسات الإنشائية والهندسية والمواطنين لفحص واختبارات التربة عند تأسيس المنشآت أيضا.

وقالت المطيري في لقاء خاص مع «الأنباء» إن ميزانية المركز تبلغ نصف مليون دينار، لافتة الى أنه يتكون من 32 مختبرا لتقديم الخدمات للجهات الحكومية والخاصة والمواطنين، كاشفة عن أن رسوم فحص التربة الخاصة بالإنشاءات وأعمال البناء تبلغ 100 دينار للشركات و30 دينارا للأفراد وتستغرق من يوم إلى يومين.

وذكرت أن المركز يسهم في تأهيل الكوادر الوطنية الشابة وتعزيز المعرفة الإنشائية، وذلك عن طريق عمل دورات تدريبية مكثفة، ويضم حوالي 700 موظف من العاملين بالقطاع والمختبرات بمختلف أنواعها، مشيرة إلى القيام بجولات ميدانية دورية على مصانع الخرسانة والمباني للتأكد من جودتها، مشددة على الالتزام بالاشتراطات الصحية ولبس الكمامات والقفازات وتعقيم المبنى يوميا، وفيما يلي التفاصيل:

في البداية، ما الأعمال التي يقوم بها المركز الحكومي للفحوصات وضبط الجودة في وزارة الأشغال؟

٭ يتولى المركز إجراء الفحوصات والاختبارات اللازمة لمواد البناء المختلفة سواء التي تستخدم في الإنشاءات أو البنية التحتية أو في مجال الأمطار والصرف الصحي للتأكد من صلاحيتها والتحقق من مطابقتها للمواصفات القياسية الكويتية أو الدولية وأيضا المواصفات الفنية لوزارة الأشغال، كما يقوم بفحص المنشآت القائمة وتربة تأسيس المنشآت والطرق ويغطي نشاط القطاع المشاريع التابعة لـ «الأشغال» والوزارات والهيئات الحكومية والقطاع الخاص والمواطنين، كما انه يقدم خدمة قيمة للقطاع الإنشائي في الكويت بداية من اختبار وفحص جودة المنتج الإنشائي والتربة حتى إعادة تأهيل المشاريع بعد التنفيذ.

ماذا عن الهيكل التنظيمي والإداري لقطاع المركز الحكومي؟

٭ يتكون قطاع المركز الحكومي من عدة وحدات تنظيمية وهي إدارة مختبرات الإنشاءات وإدارة مختبرات الطرق وإدارة ضبط الجودة ومكتب التخطيط والمتابعة والوحدة الإدارية واختصاصات إدارة السلامة.

ما أهداف وآلية العمل المعتمدة لديكم؟

٭ بالطبع يهدف المركز الى مساعدة الشركات والمؤسسات الإنشائية والهندسية والمواطنين في فحص واختبار التربة والعينات الإنشائية وإجراء اختبارات فيزيائية وكيميائية وميكانيكية ذات جودة عالية وفي سرية تامة حسب المواصفات والمقاييس المحلية والعالمية بالإضافة الى خدمة مميزة للأفراد لفحص المكونات الإنشائية الخاصة بهم بأسعار حصرية.

دورات متخصصة

حدثينا عن الدور الذي يقوم به المركز في تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في مختلف القطاعات؟

٭ يشارك المركز في تأهيل الكوادر الوطنية الشابة والباحثة عن المعرفة الإنشائية، وذلك بعمل دورات تدريبية مكثفة لمختلف القطاعات في الدولة مثل كلية الدراسات التكنولوجية في «التطبيقي» والكلية الأسترالية ووزارة التربية وهيئات ووزارات الدولة الأخرى مثل المؤسسة العامة للرعاية السكنية ووزارة الدفاع والهيئة العامة للصناعة والهيئة العامة للطرق والنقل البري تحت إشراف مدربين متخصصين.

ماذا عن الإدارات التابعة لإدارة ضبط الجودة؟

٭ تتكون الإدارة من 3 إدارات وهي إدارة متابعة الأعمال الصحية وإدارة المباني والخدمات وإدارة المصانع والمنتجات الخرسانية.

ما المهام المنوطة بإدارة السلامة في المركز الحكومي للفحوصات وضبط الجودة؟

٭ تتولى الإدارة التنسيق مع القطاعات الفنية المختصة لرسم سياسة عامة للسلامة الصناعية والمهنية وبيئة العمل واعتماد دليل السلامة لكل مشروع على حدة ومراقبة مدى التزام العاملين في مشاريع الوزارة بالشروط والأنظمة وعمل خطة للسلامة والإخلاء لكل مباني الوزارة ومشاريعها والتأكد من توافر المعلومات واللوحات الإرشادية وتقييم أداء الاستشاريين والمقاولين وجهاز الوزارة فيما يخص الصحة والسلامة لخطة الإخلاء، وذلك بالتعاون مع ممثلي المنظمات الدولية المختصة.

ماذا عن اختصاصات مختبرات الطرق التابعة للمركز؟

٭ تتولى إدارة مختبرات الطرق إجراء الاختبارات اللازمة على المواد المستخدمة في إنشاء الطرق والتحقق من مدى مطابقة الأعمال المنفذة والطبقات الحاملة للأرصفة او الطبقات الأسفلتية وتقييم الأرصفة بعد الإنشاء، وذلك باستخدام وسائل الفحص الحديثة كما تقوم أيضا بإجراء الأبحاث العلمية في مجال الطرق.

حدثينا عن اختصاصات مكتب التخطيط والمتابعة في القطاع؟

٭ يتولى المكتب إعداد الإحصائيات الخاصة بأعمال القطاع ومتابعة الاحتياجات الوظيفية وتسلم عينات المواد واستيفاء رسوم الفحوصات المختلفة ويتكون المكتب من 3 أقسام وهي: التخطيط والمحاسبة والصيانة.

32 مختبراً

كم عدد المختبرات المتوافرة لديكم في قطاع المركز الحكومي؟

٭ لدينا حوالي 32 مختبرا وتغطي جميع الفحوصات التي تخدم الجهات الحكومية والخاصة والمواطنين وتختص بمتابعة أعمال الفحص وخاصة مباني المواطنين التي يقطنون بها وما تحتاج إليه من متابعات دورية واختبارات، ولدينا مختبرات خاصة بفحوصات الخلطات الأسمنتية والخرسانية، كما حصلنا على شهادات عالمية تؤكد عملنا المتطور.

ما أبرز المشاريع التي قمتم بفحصها؟

٭ جميع الجهات والوزارات الحكومية ابتداء من فحص التربة وحتى نهاية فترة الإنشاء للمباني.

ماذا عن التدابير الصحية التي قمتم بها خلال أزمة «كورونا».

٭ لم نتوقف عن العمل طوال أزمة «كورونا» إلا خلال فترة الحظر الكلي واتخذنا جميع التدابير الصحية التي أعلنت عنها وزارة الصحة من لبس للكمامات والقفازات والتعقيم ومازلنا نعقم المبنى الخاص بنا حتى اليوم.

كم عدد العاملين بالقطاع، وماذا عن التعاون مع الجهات الحكومية الأخرى؟

٭ يبلغ عدد العاملين بالقطاع حوالي 400 موظف وموظفة وفي المختبرات حوالي 300 موظف بما فيهم موظفو مختبرات الهيئة العامة للطرق والنقل البري، ولدينا تعاون مع جميع الوزارات الأخرى خاصة المؤسسة العامة للرعاية السكنية في مشروع المطلاع الإسكاني ونقوم بفحصه من حيث التربة والوصلات والخلطات الخرسانية.

هل تساهمون في مواجهة الأمطار خلال الموسم المقبل؟

٭ ليست لنا علاقة مباشرة بموسم الأمطار لكن إذا طلب منا تقديم مساعدة في حدود اختصاصات المركز فنحن جاهزون لذلك من حيث الدراسات العلمية وغير ذلك.

هل تقومون بعمل جولات تفتيشية دورية على المصانع والمنشآت؟

٭ نعم نقوم بالعديد من التفتيشات والجولات الميدانية الدورية سواء على مصانع الخرسانة او الكراجات او المباني التي ترد إلينا منها بعض المشاكل والشكاوى ونتعامل معها وفقا لشروط وزارة الأشغال الخاصة بذلك.

دعم مستمر

ما أهم التحديات والمعوقات التي تواجهكم في عملكم؟

٭ هناك دعم مستمر لنا من قيادات وزارة الأشغال ممثلة في وزيرة الأشغال د.رنا الفارس والوكيل م.إسماعيل الفيلكاوي ووكيل القطاع عبدالمحسن العنزي الذين لا يألون جهدا في دعم القطاع وكل ما نحتاج إليه من خدمات تهم عملنا وتم توفير ميزانية لنا لتحديث بعض الأجهزة لمواكبة التكنولوجيا المتطورة.

كم تبلغ الميزانية الإجمالية للقطاع؟

٭ تبلغ الميزانية الإجمالية للقطاع حوالي نصف مليون دينار وهي تغطي مشاريعنا الجديدة ومنها شراء سيارات حفارة متطورة لفحص أكثر من 30 مترا في عمق الأرض وأجهزة لعوازل الرطوبة وغيرها.

هل هناك تنسيق مع شركة نفط الكويت بخصوص عمليات الحفر؟

٭ فعلا لدينا تعاون مع شركة نفط الكويت يختص باستخدام التربة النفطية والبحوث العلمية وكذلك المشاريع والطرق ذات العلاقة بين الوزارتين.

كم تبلغ رسوم كشف فحص التربة للأهالي والشركات؟

٭ تبلغ رسوم فحص التربة للشركات 100 دينار وللأفراد 30 دينارا ونقوم بتشجيع أصحاب القسائم للتأكد من عدم وجود خرير أو هبوط في قسائمهم وعملية الكشف تستغرق من يوم الى يومين.

ماذا عن دور قسم الكيمياء في القطاع؟

٭ يقوم القسم بتحليل واختبار المواد العازلة واللاصقة لمعرفة مكوناتها ومدى مقاومتها للعوامل الجوية من حرارة ورطوبة ونسبة عزلها للماء ودرجة التوصيل الحراري ومقاومة المواد الكيميائية والأملاح واختبار الأغشية المطاطية والمواد الأسفلتية والبلاستيكية المانعة للرطوبة.

ما الإجراءات المتبعة حال وجود أي خلل في المباني؟

٭ في حال اكتشاف أي خلل في الأعمال يتم إيقاف المشروع لأن ذلك قد يؤدي الى كوارث جسمية أو إخلاءات للمباني.

هل حصل القطاع على شهادات عالمية وما أبرزها؟

٭ بالطبع، حصل القطاع على شهادات الأيزو بجميع إصداراتها وبالتالي فهذه الشهادات تسهم في دعم وتطوير العمل ورفع الكفاءة والإنجاز.

ماذا عن دور إدارة الأسفلت والأعمال التي تقوم بها؟

٭ الإدارة تقوم بإجراء الاختبارات على المواد المستخدم في الخلطات الاسفلتية مثل الصلبوخ والرمال والبودرة، واعتمادها وذلك بناء على الطلبات المقدمة من المقاولين وفحص الظواهر الطبيعية المتعلقة بالخلطة الاسفلتية مثل انسلاخ مادة البتومين التي تسبب ظاهرة تطاير الحصي.

حدثينا عن الكفاءات الوطنية العاملة لديكم في القطاع؟

٭ الكفاءات الوطنية الشابة العاملة لدينا نخبة نفتخر ونعتز بها فهم نواة المستقبل ولدينا كوادر من الجنسين قادرة على تحسين جودة العمل في الأعمال المختلفة.

ماذا عن مشاركتكم في مشروع مبنى المطار الجديد؟

٭ قمنا بعمل الفحوصات لمبنى مشروع المطار وشملت التربة والحديد والخرسانة والأسمنت والعوازل والبايبات والطابوق والسيراميك والرخام والبلاطات والدهانات فيزيائيا وكيميائيا وفحوصات أخرى خاصة بالصلبوخ والرمال.

ما مساهماتكم في التصدي لظاهرة تطاير الحصى؟

٭ ساهمنا في التصدي لتك التظاهرة من خلال فحص الطرق وخاصة مادة البومتين التي تم استخدامها في الكثير من شوارع الكويت، حيث تم فحص هذه المادة والتأكد من صلاحيتها.

د.خديجة المطيري
د.خديجة المطيري وأسامة السالم وم.هيا العبدالهادي وم.خلود الكندري	 (ريليش كومار)
د.خديجة المطيري خلال اللقاء مع الزميل فرج ناصر
أحد مختبرات المركز الحكومي للفحوصات وضبط الجودة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock