امن ومحاكم

عسكري مُسرَّح من 2010 ارتدى زي «الدفاع» لشعوره بالملل

محمد الدشيش

في قضية لا تخلو من الغرابة، ورط مواطن كان يعمل عسكريا في وزارة الدفاع نفسه في قضية مخالفة حظر التجول وكسره، إلى جانب انتحال صفة موظف عام في قطاع عسكري، رغم أن علاقته بعمله القديم انقطعت منذ العام 2010، هذا، وتم إحالة المتهم الى نظارة مخفر أبوحليفة وتوجيه تهمة له بعنوان «كسر حظر التجول وانتحال صفة».

واستنادا الى مصدر أمني، فإن رجال نقطة أمنية في منطقة أبوحليفة أوقفت مواطنا داخل سيارته بزيه العسكري، وبسؤاله عما إذا كان ذاهبا أو عائدا من دوامه، ارتباك قائد السيارة، عندما تم الطلب منه هويته العسكرية، وفي هذا الوقت حاول الهرب لتتم السيطرة عليه، وبإخضاعه للتحقيق قال إنه عسكري في الدفاع من مواليد 1993 وتم تسريحه في العام 2010، وانه يشعر بملل شديد لتواجده في المنزل من 10 أيام دون حراك، لذا فكر في ارتداء زيه العسكري والتنقل في الشوارع الخالية لكسر الملل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock