أخبار الكويت

عشيق الزمان: تعاون عسكري كويتي ـ بنغلاديشي طويل الأمد

أسامة دياب

في حفل بسيط أقيم في قاعة الاجتماعات في السفارة، اقتصر الحضور فيه على الموظفين العاملين فيها بسبب الظروف والقيود التي فرضتها جائحة كورونا.

احتفلت السفارة البنغلاديشية بالذكرى الـ 49 ليوم «القوات المسلحة البنغلاديشية» برعاية قسم الدفاع في السفارة.

وفي كلمته خلال الحفل، أشاد سفير بنغلاديش لدى البلاد اللواء إم دي عشيق الزمان بالتعاون العسكري طويل الأمد بين بنغلاديش والكويت، لافتا الى تطور العلاقات الثنائية في مجالات التعاون الثنائي، مستذكرا بكل تقدير واحترام مساهمات القوات المسلحة البنغلاديشية في تحرير وإعادة إعمار الكويت.

وأضاف عشيق الزمان أن القوات المسلحة البنغلاديشية لعبت دورا مهما في تطهير الألغام ومخلفات الذخائر المتفجرة الناتجة عن فترة الغزو، متوجها بالتحية لكل من ضحوا بحياتهم أثناء تأدية واجبهم من الجنود والضباط.

ولفت عشيق الزمان إلى أن بلاده كانت من ضمن الدول التي لم تتردد في إرسال قواتها للمساهمة في تحرير الكويت.

ومنذ ذلك الحين تتعاون القوات المسلحة البنغلاديشية بشكل كبير مع نظيرتها الكويتية، مشيرا الى وصول فريق الطوارئ الطبي للجيش البنغلاديشي لتقديم الدعم للكويت في مكافحة فيروس كورونا، معربا عن أمله في أن يتعزز هذا التعاون وينمو في الأيام المقبلة.

وأوضح عشيق الزمان الارتباط الوثيق بين القوات المسلحة البنغلاديشية والشعب، حيث قاتلا جنبا إلى جنب من أجل تحقيق النصر في حرب التحرير، مثمنا مساهمات القوات المسلحة البنغلاديشية ودعمها لبعثات الأمم المتحدة، حيث ظلت لسنوات طويلة بين أكبر الدول المساهمة بقوات في العالم.

وخلال الحفل، تليت على الحضور رسائل رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء بهذه المناسبة، كما تم عرض مقطع فيديو قصير يبين إنجازات القوات المسلحة البنغلاديشية.

سفير بنغلاديش اللواء إم دي عشيق الزمان يلقي كلمته
جانب من الحضور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock