اقتصاد

غوغل تطلق برنامجاً لتسريع الانتعاش الاقتصادي في المنطقة

أطلقت غوغل اليوم برنامج «انطلق بقوة مع Google» الجديد لتحفيز الاقتصاد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عبر التحوّل الرقمي، بحيث يقدّم البرنامج مجموعة من الأدوات والدورات التدريبية لدعم الأنشطة التجارية والباحثين عن وظائف، وفي الإمارات سيركّز هذا البرنامج على دعم الأنشطة التجارية العاملة في مجالي تجارة التجزئة والسياحة.

 

وقال مدير عام شركة غوغل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لينو كاتاروزي، خلال مؤتمر صحفي افتراضي، “باتت الأدوات الرقمية وسيلة إنقاذ لكثير من الناس خلال الأزمة، ومن الممكن أن تساهم الفرص الرقمية في دعم الأشخاص والأنشطة التجارية والمجتمعات في الإمارات والمنطقة للعودة بشكل أقوى”.

وأشار كاتاروزي خلال المؤتمر، إلى تصاعد عمليات البحث عن التسوق الإلكتروني 36% في الإمارات في الفترة من مارس وحتى سبتمبر، فيما قام 70% من الموظفين في الإمارات بمراجعة وإعادة تقييم أعمالهم بسبب كورونا، وكانت المهن الأكثر طلباً في الإمارات هي المرتبطة بالإنترنت والتجارة الإلكترونية، وخدمات الحلول التكنولوجية ومطوري البرمجيات، وعالمياً انخفض البحث عبر غوغل المرتبط بالرحلات الجوية بنسبة 35% منذ بداية يناير الماضي.

وأضاف «سنساعد الأشخاص من خلال برنامج (انطلق بقوة مع Google) في اكتساب مهارات جديدة والعثور على وظائف، وتعزيز تواجد الأنشطة التجارية على الإنترنت، وبخاصة تلك العاملة في مجالي تجارة التجزئة والسياحة بسبب تضررها الأكبر من الأزمة».

ويشمل برنامج «انطلق بقوة مع Google» في الإمارات 3 محاور رئيسية، وهي التدريب على المهارات الرقمية والسحابة الإلكترونية، والمحور الثاني إرشاد وتوجيه الأنشطة التجارية عبر إطلاق برنامج «Google for Startups Accelerator» لدعم رواد الأعمال المحليين إلى جانب تقديم منح ماليّة بقيمة 1.1 مليون دولار، والمحور الثالث رقمنة الأنشطة التجارية المحلية في الإمارات من خلال إدراج 50,000 نشاط تجاري محلي في الإمارات على «نشاطي التجاري على Google» وتزويد أصحاب هذه الأنشطة التجارية بالمهارات الرقمية.

وكذلك أعلنت Google عن إطلاق Market Finder، وهو منتج يساعد الأنشطة التجارية المحلية على تحديد أسواق جديدة واكتساب عملاء عالميين، ومنح جميع بائعي التجزئة في الإمارات، سواءً كانوا معلنين على Google أم لا، وحق الوصول إلى علامة تبويب Google Shopping لإدراج منتجاتهم بدون أي كلفة، ما يساعدهم على التواصل مع المزيد من العملاء.

بدوره، قال مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي حمد بوعميم «لقد سررنا بالتعاون مع Google في هذه الشراكة الاستراتيجية والمبادرة المتميزة التي خدمت أعضاءنا وعززت تواجدهم الإلكتروني في وقت بات التحول الرقمي ركيزة أساسية من ركائز نمو الأعمال وتعزيز تنافسية القطاع الخاص».

وتابع بوعميم «وبينما نعمل من أجل تحقيق أهدافنا في مساعدة أكثر من 50,000 شركة محلية على النمو من خلال مبادرة (نشاطي التجاري على Google)، فإننا نكثف جهودنا أيضًا لتمكين مشاركة مجتمعات الأعمال في الدولة وغرف التجارة المحلية ضمن هذه المبادرة والاستفادة من في دعم التحول الرقمي والتدريب الاستثنائي لإتاحة فرص جديدة في عالم الأعمال. ومن خلال تضافر جهودنا، فإننا واثقون من نجاحنا في دفع المزيد من الشركات الصغيرة والمتوسطة نحو التحول الرقمي، ومساعدتها على اعتماد ممارسات أعمال ذكية لفتح آفاق نمو جديدة في الإمارات والأسواق الخارجية».

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock