أخبار الكويت

ياسر العازمي: على الحكومة سرعة إنهاء معاناة أبناء الكويتيات

 

• أكد على ضرورة تجنيس أبناء المواطنات المطلقات والأرامل.

• الأزمة تتمثل في تمييز عنصري للانتقاص من حقوق المرأة.

طالب الناشط السياسي ياسر مطر العازمي مجلس الوزراء بسرعة اتخاذ القرارات الجادة اللازمة لإنهاء المعاناة التي يتعايشها أبناء الكويتيات المتزوجات من أجانب مشيراً الى أنه أمر بالغ في الخطورة ويتطلب اهتمام من قبل الدوائر الحكومية في جميع وزارات الدولة والجهات الرقابية والتشريعية ممثلة في أعضاء مجلس الأمة وجمعيات النفع العام والحركات السياسية.

وأكد العازمي خلال تصريح صحفي له على ضرورة صياغة قانون يكفل للمرأة الكويتية ولأولادها حياة معيشية مستقرة، يشمل منحهم إقامة دائمة وأن يلتزم ديوان الخدمة المدنية بوضع أولوية التعيين لأبناء الكويتيات في المقام الثاني بعد المواطنين استجابة لما ورد في المرسوم الأميري الصادر 17 / 2017، وتوفير حياة كريمة للمواطنات المتزوجات من أجنبي وأبنائهم بحيث يتم رعايتها حكومياً.

وقال، إن الكويت تأتي في أوائل دول العالم وثاني الدول العربية من حيث نصيب دخل الفرد السنوي، ومع ذلك تعاني شريحة من نسائها من أوضاع اجتماعية واقتصادية متردية في ظل عجز برلمانها على تقديم الحلول الحاسمة لمشاكلهم طول سنوات وتلكأ الحكومة في الاستجابة لمطالبهم لدرجة أصبحت توصف بالتجاهل.

وأوضح العازمي أن حل الأزمة برمتها يتمثل في تجنيس أبناء الكويتيات بصفة عامة وأبناء المطلقات منهن والأرامل بصفة خاصة من منطلق تمرير جنسيتها للأبناء كمواطنة واعطائهم بدل سكن مؤكداً على حق المرأة الكويتية في أن تنال جميع حقوقها الدستورية والقانونية والإنسانية امتثالا للمادة 29 من دستور البلاد.

واختتم: إن التمييزالعنصرى ضد المرأة الكويتية يهدف للانتقاص من حقوقها المكتسبة ممالا يتناسب دور ومكانة الكويت الإنساني الدولي، مشيراً الى ضرورة تعديل كل اللوائح والقوانين التي تعرقل سفر وتحرك أبناء المواطنات من والى بلادهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock