الافتراضي

أفغانستان تأمر شرطة كابول بإطلاق النار على المجرمين لقتلهم

سمحت السلطات الأفغانية للمرة الأولى للشرطة بإطلاق النار للقتل، على المجرمين المسلحين في كابول، فيما يتصاعد الخطف والقتل في العاصمة.

وحتى الآن، لم يكن مسموحاً لقوات الأمن باستخدام أسلحتها في مواجهات مباشرة مع مجرمين، لكن وزير الداخلية مسعود عندرابي طلب الأحد من الشرطة إطلاق النار للقتل، للحد من انعدام الأمن، كما أعلن المتحدث باسمه طارق عريان.

وقال الوزير: “لا يجب أن يجوب المجرمون شوارع كابول بحرية، يجب ضربهم وقتلهم”، كما أكد عريان الإثنين أمام الصحافة.

وتواجه الشرطة الأفغانية تصاعداً في مستوى الجرائم العنيفة، في وقت تحاول فيه منع هجمات طالبان وتنظيم داعش، مع انسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

وقال شافي وهو تاجر من العاصمة: “ارتفعت الجريمة فعلاً في كابول أخيراً. كان حيناً آمناً، لكن الآن، كل يوم تقريباً وكل ليلة، يقوم أشخاص بالسرقة والقتل والخطف”.

وتعهدت طالبان الحاضرة في معظم أحياء العاصمة أيضاً بـ”تعزيز الدوريات” في كابول في بيان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock