أخبار المملكة

أمير المدينة المنورة يثمن دور القطاع الخاص في رفع كفاءة منظومة الرعاية الصحية

تفقد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس مجلس هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة ، مشروع مستشفى الدكتور سليمان فقيه الذي تم انجاز 18 ألف م2 من إجمالي مسطحات البناء التي تقدر بـ 73 ألف م2 لكافة مراحله، والمتوقع الانتهاء من تنفيذه خلال 24 شهراً .

واطلع الأمير فيصل بن سلمان، على مراحل المشروع الذي يجرى تنفيذه بالشراكة بين مستشفى د.سليمان فقيه ووقف عبدالباري الشاوي -رحمه الله – تحت إشراف هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة ضمن مبادراتها لاستقطاب المشاريع الصحية والتعليمية بالمنطقة .

ويتضمن المشروع إنشاء وتشغيل مستشفى متكامل بسعة 200 سرير ويضم 6 غرف للعمليات و40 عيادة طبية بالإضافة إلى تجهيز أقسام متكاملة للطوارئ والأشعة ، ومراكز للغسيل الكلوي والعلاج الكيميائي والعلاج الطبيعي.

وثمّن سمو أمير منطقة المدينة المنورة، دور القطاع الخاص في رفع كفاءة منظومة الرعاية الصحية على مستوى المنطقة من خلال الإسهام في المشاريع التنموية والاستفادة منها على الجانب الخيري والمجتمعي.

وأشار سموه، إلى أهمية استثمار الأوقاف في المشاريع التنموية التي تخدم المجتمع وتحقق استثمار أصول الكيانات الوقفية وشروط الواقفين بطريقة مستدامة، لافتاً إلى أهمية الاستفادة من التجارب الناجحة في توظيف الأوقاف لدعم منظومة التنمية المحلية.

ويُعد مشروع مستشفى الدكتور سليمان فقيه من المشاريع الطبية المتخصصة بشقيها التجاري والخيري التي يقدمها القطاع الخاص، حيث من المقرر تخصيص نصف الربح السنوي الخاص بالوقف لعلاج المرضى غير القادرين على تحمل نفقات العلاج ضمن برامج المسؤولية الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock