مقالات

ادوات لتفسير سلوك الآخر

د. محمد بن ناصر البيشي

1- توجد علاقة عكسية بين مكانتك لدى الآخر وسلوكة نحوك

كلما ضعفت مكانتك في قلبة, زادت جرئته في نقدك ومعارضتك واستقباح غالبية ماتقوله او تفعلة
وعليه الكلمة الجارحة صاروخ منطلق من قاعده ليس لك فيها قدر او غلى

2- العلاقة المبنية على سبب تنتهي بانتهاء السبب وتضعف او تقوى باحوال السبب
مثلا: علاقة المنفعة تنتهي بانقضاء الحاجة للمنفعة

3- التحولات التي تحصل في الشخصية؛ يتبعها بالضرورة تحولات في العلاقات
مثلا تحول الانسان من محافظ الى زكرتي يتبعها استبدال الاصدقاء المحافظين باصدقاء زكرتيه لان الانسان يحب شكلة

4- اي تعديل في الصورة الذهنية بسبب غيبة او نميمة او اكتشاف او فضيحه يتبعها حتما تعديل في العلاقة والعكس صحيح.

5- اي تغيير في الوسط الذي يعيش فيه الانسان ؛ يتبعه تعديل في العلاقة مثل الحروب والمماحكات

6- اي تعديل في القناعات المختزلة لدى الفرد؛ يتبعها حتما تعديل في العلاقة
وخصوصا ما يتعلق بالايدولوجيات والاديان

7- اي تعديل في المهنة او الحالة المالية او الاجتماعية يتبعه تعديل في العلاقات

8- اي انتقال مكاني من جغرافيا الى اخرى يتبعه تعديل في العلاقات حيث يساهم التباعد المكاني في اضعاف العلاقة
9- اي تعديل في الهيئة وملامح الجسم بسبب المرض او الكبر؛ يتبعه تعديل في العلاقة او تعديل نوعها وخاصة بين الرجل والمرأة

10- اذا توفر عند الانسان بديل أفضل؛ طبق مقولة من زمان انت وينك ولا شعوريا يحصل اعادة تشكيل للعلاقات

الخلاصة:
لاشي يدوم على حالة حتى العلاقات وطبق منهج من راح الله يستر عليه ومن جاء الله يحييه وآهل نفسك للعيش وحيدا وكن صديق ايجابي لنفسك وردد اغنيتك المفضله
” إن جيتنا ياهلا وإن رحت قلبي سلاه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock