أخبار المملكةأخبار مثبتة

الشباب يخوضون انتخابات (غرفة مكة).. والقرشي يؤكد: لا تكتلات ولا شراء أصوات

تتأهب الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة لمرحلة الاقتراع التي ستنطلق في ١١ و١٢ من شهر صفر المقبل لاختيار عضوية مجلس الإدارة للدورة العشرين، والمكونة من 18 عضواً.
وأكد عضو لجنة الحج بالغرفة التجارية الصناعية بمكة وأحد المرشحين محمد سعد جميل القرشي أنه لا يوجد أي تكتلات أو شراء للأصوات في انتخابات غرفة مكة، مبيناً أن كل مرشح يعمل على حدة، والجميع يعمل على قلب واحد لتحقيق الهدف المرجو وهو خدمة مكة المكرمة.
وأبان القرشي أن الشباب قادم بقوة في انتخابات غرفة مكة وسيكون لهم حضور وصوت مسموع وهدفهم خدمة مكة المكرمة، وإبراز العنصر الشبابي في مجالات التجارة ومجالات الصناعة في مكة المكرمة، وداخل أروقة الغرفة التجارية والصناعية.
وأوضح القرشي أن هذه الدورة مختلفة تماماً في أنظمتها عن الدورات السابقة للغرفة حيث إنه يحق للناخب أن يصوت لأربعة مرشحين؛ اثنين من التجار واثنين من الصناع بدلاً من صوت واحد الذي كان متبعاً في نظام الدورة السابقة.
وعن برنامجه الانتخابي يقول القرشي إنه سيساهم في دعم الأسر المنتجة من خلال إقامة المعارض بشكل أسبوعي ودعم شباب الأعمال وشابات الأعمال عبر إقامة مراكز تدريبية لتهيئتهم لسوق العمل، بالإضافة إلى دعم المشاريع الصغيرة والتعريف بها في سوق العمل وتسويقها التسويق الصحيح في ضوء رؤية المملكة 2030.
يشار إلى أن لجنة الإشراف على انتخابات مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة للدورة العشرين أعلنت في وقت سابق أن هناك ٣٣ مرشحاً من فئة التجار وعشرة مرشحين من فئة الصناع.
وأوضحت اللجنة أن هناك ثلاثة مراقبين وثلاث مراقبات يمثلون المرشحين في العملية الانتخابية، وأن اللجنة ستمنح الناخبين الفرصة لتقديم برامجهم الانتخابية ومحاولة كسب ثقة الناخبين من الجنسين الذين ستكون أصواتهم هي الفيصل في العملية الانتخابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock