محطات تأريخية

العلا ارض الجمال والمستقبل الواعد

العلا - ابراهيم البنا

تحضن المملكة العربية السعودية أماكن جذابة تعد من أجمل مناطقها، ومقصداً للسياح من الداخل والخارج.
وتجد أن كثير من عشاق المملكة دائماً في شوق لمعرفة مزايا هذه المدن والمعالم التي تتميز بها.
العلا
مدينة العلا التي تعد نافذة السعودية نحو العالمية، تقع على طريق البخور، على بعد 110 كيلومترات جنوب غرب تيماء بالتحديد شمال غرب المملكة العربية السعودية.
بُنيت مدينة العلا القديمة في القرن الثالث عشر، وبالتالي لا تزال أطلال مدينة القرون الوسطى موجودة داخل المنطقة.
أصبحت مدينة العلا إحدى الوجهات السياحية الجديدة التي سلطت عليها الأضواء خلال السنوات الأخيرة لما تحتويه المدينة من إرث تاريخي عظيم، وطبيعة جبلية ساحرة، وطقس مثالي خاصة في فصل الشتاء.
تعد المدينة ملتقى الحضارات حيث أن خصوبة الأرض ووفرة المياه جلعت المدينة مستقراً لحضارات عدة عبر التاريخ، فسكنها الأنباط قوم النبي صالح، وأسسوا حضارتهم فيها، واكتشف المؤرخون بقايا آثار تعود لعصر اللحيانيين الذين استطونوها قبل الميلاد بـ900 عام
كشفت آخر الإحصائيات الصادرة عن الهيئة العامة للسياحة والآثار في المملكة أن المدينة يقصدها سنويا ما لايقل عن 30 ألف سائح من داخل وخارج السعودية.
من أبرز معالمها مدائن صالح ، وكانت تعرف قديما باسم “دار الحجر”، وهي أبرز ما يزوره السياح في المنطقة، وتبعد 22 كم عن محافظة العلا، ويوجد بها آثار ترجع لفترة ما قبل التاريخ

البلدة القديمة

يعود تاريخها إلى القرن الـ14 ميلادي، فعمرها يبلغ 650 عاماً، وهي عبارة عن أطلال لنحو 800 منزل تنتشر حول قلعة مرتفعة
الخريبة (مقابر الأسود)
هي منطقة أثرية تمثل جزءاً من أطلال مدينة دادان القديمة التي تعود لحضارة مملكة دادان العربية، والتي برزت سيادتها في تلك المنطقة في القرن الـ7 قبل الميلاد.
صخرة جبل الفيل
تقع على بعد 7 كيلومترات إلى جهة الشرق من محافظة العلا، وهي صخرة ضخمة يبلغ ارتفاعها عن الأرض 50 متراً، تتميز بشكلها الفريد الذي يشبه الفيل، وتحيط بالصخرة مجموعة من الجبال ذات الألوان الفاتحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock