أخبار المملكة

الملحق الثقافي المصري بالمملكة يزور مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ويستعرض سبل التعاون المشترك

الشعلة/ وسيلة محمود الحلبي

 

أجرى الملحق الثقافي المصري بالرياض الأستاذ الدكتور عمرو عمران زيارة لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، التقى خلالها رئيس المدينة الدكتور أنس بن فارس الفارس، وتأتي هذه الزيارة في إطار حرص المكتب الثقافي المصري علي تقوية العلاقات العلمية والبحثية بين مصر والمملكة، حيث أكد الدكتور عمران أهمية التكامل العلمي بين البلدين الشقيقين من ناحية البنية التحتية وتفعيل دور الباحثين لتلبية متطلبات البلدين في جميع المجالات التطبيقية، كالطبية والزراعية والهندسية وغيرها من المجالات العلمية؛ نظرا لتقارب الأهداف والتوجهات الرامية إلى استثمار عبقرية المكان والإنسان بما يدعم جهود التنمية المستدامة، والارتقاء بجودة الحياة في البلدين الشقيقين.
وقدم الدكتور عمران مقترحين لمذكرتي تفاهم بشأن أكاديمية البحث العلمي والمركز القومي للبحوث من ناحية، ومدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية من ناحية أخرى، للعمل على دراسة أهدافهما والتوافق على صيغة تمثل إطارا للتكامل بين هذه المؤسسات في مجال البحث العلمي والبرامج التدريبية والمشروعات البحثية وتبادل الخبرات والأفكار ودعم الابتكار العلمي بين مصر والمملكة.
الرياض- أحمد دسوقي
من جانبه، أكد رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية الدكتور أنس بن فارس الفارس على وجود تنسيق دائم وزيارات متبادلة بين المدينة والمؤسسات المماثلة لها بجمهورية مصر العربية، مرحبًا بالتعاون العلمي الثنائي للوصول لأهداف مشتركة تدعم رؤية البلدين في مجال البحث العلمي.
ودعا الدكتور الفارس الوفد المصري لزيارة المعاهد والمراكز البحثية مثل معهد بحوث المواد، والمركز الوطني للتقنية الدوائية، ومعهد بحوث الأحياء والبيئة، حيث قدم القائمون على هذه المراكز للوفد الزائر شرحًا مفصلاً عنها، وناقش الدكتور عمران معهم كيفية إيجاد آلية تسهم في تعزيز التعاون العلمي ودعم منظومة الابتكار وتسويق المنتجات الناتجة عن البحث العلمي للسوق المحلي في البلدين الشقيقين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock