غرائب و منوعات

“شجر كريسماس وحلوى وزنجبيل وبطاطا”.. ازاى الألمان بيحتفلوا بعيد الميلاد

تحتفل الكنيسة الغربية، بعيد ميلاد السيد المسيح، يوم 25 ديسمبر من كل عام، ويوافق اليوم الاثنين، 24 ديسمبر، ليلة عيد الميلاد، وفقا لاحتفالات الكنيسة الغربية، وتتنوع مظاهر الاحتفال فى ألمانيا بين تناول الحلويات أو المشاركة فى الأسواق الخاصة بأعياد الميلاد وغيرها من الاحتفالات، وفيما يلى أبرز المعلومات عن احتفالات عيد الميلاد فى ألمانيا.

1

1- يبدأ الاحتفال بعيد الميلاد مبكرا مع ظهور حلوى الزنجبيل “ليب كوخن”، وبسكويت القرفة “شبيكولاتيوس” على رفوف محلات السوبر ماركت، وفى الغالب تنتشر هذه الحلوى قبل 4 أسابيع من عيد الميلاد.

2- تنتشر أسواق الميلاد فى العديد من المدن الألمانية، وتصدح أغنيات وترانيم الميلاد، وتزين الأنوار النوافذ والطرقات، وتغرق البلاد في أجواء الميلاد.

5

3- يحرص الألمان على اقتناء أشجار الكريسماس الطبيعية، حيث وفقا لدراسة تم الاستعانة بـ 30 مليون شجرة ميلاد فى غرف الجلوس في البيوت الألمانية فى عام 2016 فقط، ويفضل الشعب الألمانى الأشجار الحقيقية وليس المصنوعة من البلاستيك.

2

4- من التقاليد المسيحية القديمة أن يصوم الناس من عيد القديس مارتين في 11 نوفمبر حتى مساء ليلة عيد الميلاد 24 ديسمبر، لهذا السبب تقدم وجبة طعام خفيفة، مثل سمك الشبوط، حيث إن السمك يعتبر تجسيدا لوجبة الصيام، إلا أن الوجبة المفضلة في مختلف أنحاء البلاد هى السجق مع سلطة البطاطا.

3

5- وفي أول أو ثانى يوم من عطلة الميلاد يتم تحضير طعام احتفالى غنى ومتنوع، حيث أن طعام عيد الميلاد التقليدى هو الإوز المشوى مع فطائر البطاطا، وذلك حسبما ذكر المركز الإعلامى لوزارة الخارجية الألمانية.

4

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock