الافتراضي

ضابط في الجيش العراقي يقتل قائده ويحاول الانتحار

قالت وزارة الدفاع العراقية اليوم الإثنين، إن ضابطاً برتبة عقيد في الجيش العراقي قتل قائده في مركز تدريب للجيش في محافظة ديالي، ثم أطلق النار على نفسه ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة.

وحسب ما نقل موقع “الحرة” عن الوزارة، تطورت مشاجرة بين العقيد وائل خليل إبراهيم، وقائده العميد الركن عدنان خلف وكاع، أثناء عملهما في مدرسة تدريب كركوش إلى استخدام السلاح، ثم أطلق العقيد النار على قائد المدرسة وقتله.

وقالت الوزارة إن العقيد، وهو يشغل منصب مساعد الضابط القتيل، أطلق بعدها النار على نفسه، ونُقل إلى المستشفى للعلاج من جروحه الخطيرة.

ولم تذكر الوزارة سبب الشجار بين الضابطين وأعلنت “إرسال لجنة تحقيقية للوقوف على تفاصيل الحادث”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock