أخبار الكويت

محمد المجددي: احذر من خطورة تناقص أعداد النحل المنتج للعسل والمبيدات الحشرية تقتل كميات من النحل حول العالم

• صناعة النحل تلعب دوراً كبيراً انتاج عدد من المحاصيل الزراعية

 

حذر محمد قاسم مجددي خبير صناعة العسل من خطورة تناقص أعداد النحل المنتج للعسل مما يؤثر على صناعة العسل ويقلص من إنتاجها وبدوره يؤثر على الأمن الغذائي العالمي، مشيرا الى ضرورة استخدام تقنيات جديدة تساعد مربي النحل على مواجهة هذه التهديدات، وتقليل المخاطر التي تواجه الثروة الاقتصادية المتمثلة في النحل.

وأكد مجددي على أهمية النحل الاقتصادية التي لا تشمل إنتاج العسل بحسب ففضلاً عن ذلك توفر صناعة النحل التجارية خدمات التلقيح التي تبلغ قيمتها عشرات المليارات من الدولارات فيستخدم المزارعين خلايا النحل في تلقيح محاصيلهم، وهي أساسية لإنتاج مجموعة كبيرة من المحاصيل، بما في ذلك اللوز والبروكلي والتفاح.
واستشهد بأن كاليفورنيا تنتج نحو 80% من لوز العالم، من خلال نقل حبوب اللقاح بين الأشجار كل عام، وهو ما يحتاج إلى أكثر من مليوني خلية نحل للقيام بهذه المهمة.

والجدير بالذكر، أن في ظل تلك الأزمة التي أفقدت النحالين التجاريين في الولايات المتحدة 44% من مستعمرات النحل الخاصة بهم في عام 2019 أطلقت شركة أيرلندية جهاز استشعار يساعد مربي النحل على سرعة الإلمام بمشاكل في خلاياهم، وتحسين صحة تلك الثروة الغذائية، بحيث يتم وضع المستشعر الصغير المتصل بالإنترنت تحت سقف خلية النحل ليقيس الحرارة والرطوبة والصوت والحركة، ثم يرسل البيانات عبر السحابة للشركة لمعالجتها، ثم إعادة إرسالها للمربين والذي بدوره يخفض من المخاطر التي تواجه صناعة العسل وتضر بالقدرة الإنتاجية لدى النحل.

وطالب قاسم بضرورة القيام بحملات توعية للمزارعين والنحالين في مناطق تربية النحل للتعريف بكيفية حماية نحل العسل من التسمم بالمبيدات تتضمن استخدام المبيدات الحشرية ومبيدات الفطريات في الزراعة والتي تقتل كميات من النحل في أنحاء العالم، مشيرة إلى أن تغير المناخ والزراعة المكثفة.

وأكد أن الإشعاعات المنبعثة من الهواتف الخلوية مسؤوله عن خفض أعداد كبيرة النحل في العالم وتؤدي الى موت أعداد كبيرة مما يهدد محاصيل زراعية عالمية متنوعة تعتمد على تلقيح النحل لأزهارها فضلاً عن محاصيل العسل.

وأضاف : هناك ظفيليات بمثابة قاتل للنحل وهم طفيليات إسمها ” فارورا” وطفيل عثة الرغامي الذي يعيش داخل القصبة الهوائية للنحل ويحبط قدرته على التنفس ، مشيراً الى أن تغير المناخ من بين المخاطر التي تهدد أكثر من 20 ألف نوع من نحل العسل، والآثار المترتبة عن تغير المناخ مسؤولية “اضطراب وانهيار مستعمرات النحل”.

وفي سياق متصل، أفاد بأن مربو النحل في الولايات المتحدة وأوروبا يعانون من اختفاء أسراب النحل بوتائر سريعة لأسباب يجهلونها ما يهدد بفنائها كلياً بعد أن اختفى ما يزيد على 70% من أسراب النحل على الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية.

.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock