أخبار مثبتةاقتصاد

468 مليون دينار إنفاقا رأسماليا لشركات الاتصالات

قال تقرير لشركة الاستثمارات الوطنية إن قطاع الاتصالات في بورصة الكويت حقق خلال عام 2016 إيرادات بلغت 2.1 مليار دينار مقارنة مع 2.2 مليار دينار عام 2015، وجاءت شركة زين كأكبر مساهم من حيث إجمالي الإيرادات حيث بلغت مساهمتها %48 بقيمة 1.088 مليار دينار في عام 2016، ثم جاءت شركة أوريدو بنسبة مساهمة %33 بعد بلوغ ايراداتها 707 ملايين دينار. وبالنظر إلى نمو الإيرادات نجد أن شركة هيتس تليكوم حققت أعلى نمو في الإيرادات بنسبة %22 لتصل إلى مستوى 110 ملايين دينار ثم شركة فيفا التي حققت نمواً طفيفا بمعدل %0.8 بعد بلوغ إيراداتها 279 مليون دينار خلال عام 2016.
وارتفعت أرباح قطاع الاتصالات الكويتي بنسبة %9.2 لتصل إلى مستوى 238 مليون دينار في عام 2016 مقابل 218 مليون دينار خلال عام 2015، وبالنظر إلى نتائج صافي الأرباح لشركات الاتصالات في عام 2016 فقد جاءت متباينة مقارنة مع عام 2015. وقد حققت شركة أوريدو ارتفاعا ملحوظا بمعدل %75، حيث بلغ صافي الربح 46.7 مليون دينار مقارنة بـ26.7 مليون دينار للعام السابق، كما حققت شركة زين ارتفاعا بمعدل %2، بعد ان بلغ صافي ربحها 156.7 مليون دينار مقارنة بـ154.3 مليون دينار، في حين تراجع صافي الربح لشركة فيفا بنسبة %7 بعد أن حققت أرباحا بقيمة 39.8 مليون دينار مقابل 42.9 مليون دينار، أما شركة هيتس تليكوم فقد سجلت خسائر بقيمة 5.4 ملايين دينار. وبالنظر إلى أهم مؤشرات الربحية نجد أن شركة فيفا حققت أعلى عائد على حقوق المساهمين بمعدل %35 ثم شركة زين وشركة أوريدو بنسبتي %9 و%7 على التوالي.

وبلغ مجموع التوزيعات النقدية لقطاع الاتصالات في بورصة الكويت خلال عام 2016 مبلغ 184 مليون دينار مقابل 167 مليون دينار، في عام 2015، وعند رصد العائد النقدي لشركات القطاع نجد أن شركة زين حازت أعلى معدل عائد جار في القطاع يساوي %9.3 بعد أن وزعت 35 فلساً للسهم على متوسط سعر 375 فلسا خلال 2016، ثم شركة أوريدو التي وزعت 85 فلسا للسهم على متوسط سعر 1.140 دينار خلال الفترة لتحقق عائدا جاريا بلغ %7.4، ثم شركة فيفا بتوزيعات نقدية بلغت 10 فلوس للسهم مع متوسط سعر 930 فلسا خلال 2016 لتحقق عائد جاريا يساوي %1.
ومن خلال النظر إلى مؤشر أعداد مشتركي الخدمة بشركات الاتصالات الذي يعد من أهم مؤشرات الأداء لشركات الاتصالات، يلاحظ تطور أعداد مشتركي شركة أوريدو بارتفاع %5.8 لتصل الى مستوى 25.2 مليون مشترك موزعين على خمس أسواق، كما ارتفع عدد مشتركي شركة زين الأم بنسبة %2.6 بقاعدة عملاء 47 مليون عميل موزعين على تسع أسواق في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا. في حين انخفض عدد مشتركي شركة فيفا بنسبة %4 ليصل الى مستوى 2.4 مليون مشترك في دولة الكويت. علما بأن حجم السوق الكويتية للاتصالات بلغ مستوى 7.7 ملايين مشترك، تستحوذ شركة زين الكويت على الحصة الأكبر من السوق بنسبة %39 وبعدد مشتركين يقارب 3 ملايين مشترك، بينما بلغت الحصة السوقية لشركة فيفا وشركة أوريدو الكويت نسبتي %31 و%30 على التوالي.
ولعل أبرز الأحداث التي شهدها قطاع الاتصالات خلال عام 2016 تمديد رخصة زين السعودية التابعة لمجموعة زين لمدة 15 سنة ومنحها رخصة موحدة لتقديم كل خدمات الاتصالات المتنقلة والثابتة مما له الأثر الإيجابي في الوضع المالي والتشغيلي للمجموعة. هذا وقد اشترت شركة أوريدو %99 من أسهم شركة فاست تلكو لخدمات الانترنت، وهي تعد خطوة مهمة لشركة أوريدو لتنويع مصادر ايراداتها التشغيلية وخفض تكاليفها. كما قدمت شركة الاتصالات السعودية في شهر فبراير 2016 عرض استحواذ اختياريا على أسهم شركة فيفا بسعر دينار كويتي واحد للسهم، وعليه حصلت على %25.8 من أسهم شركة فيفا لترتفع ملكيتها الى %51 بعد الاستحواذ. والجدير بالذكر أن شركات الاتصالات تواجه منافسة قوية في قطاع الاتصالات الكويتي والذي يعد من أكثر أسواق الاتصالات تقدما وذلك بفضل الاستثمارات الرأسمالية التي تنفقها شركات الاتصالات على التكنولوجيا الحديثة وتطوير بنيتها التحتية، حيث بلغ إجمالي النفقات الرأسمالية 468 مليون دينار خلال عام 2016.
وبالنظر إلى أداء مؤشر قطاع الاتصالات في بورصة الكويت خلال عام 2016، نجد أنه قد حقق ارتفاعا بلغ %26.7 ليصل الى مستوى 375 نقطة، حيث جاء هذا الاداء الإيجابي للمؤشر بعد ارتفاع كل من سهم شركة أوريدو وشركة زين بنسبتي %18.8 و%15.4 على التوالي، ليغلقا على مستوى 1.260 دينار و410 فلوس في نهاية 2016.
وشكلت القيمة السوقية لقطاع الاتصالات %11.2 من إجمالي القيمة السوقية لبورصة الكويت في نهاية 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock