أخبار الكويت

“الصفا الخيرية” تطلق حملتها الرمضانية تحت شعار «أجر يكتب»

الشايع: باقة مباركة من المشروعات الوقفية والتنموية والتعليمية والصحية والإغاثية للأرامل والأيتام والمساكين
تقدم رئيس مجلس إدارة جمعية الصفا الخيرية الإنسانية محمد الشايع بخالص التهنئة إلى حضرة صاحب السمو وولي عهده الأمين، وسمو رئيس مجلس الوزراء، وإلى جموع الشعب الكويتي والمقيمين على أرض الكويت بمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك، راجيا من الله العلي القدير أن يعيد هذه الأيام المباركة على الكويت وأهلها بالخير واليمن والبركات.
وأوضح الشايع أن شهر رمضان فرصة عظيمة وغنيمة كبيرة يتضاعف فيها العمل الصالح وتتنزل فيه الرحمات والمغفرة والعتق من النيران؛ حيث يتسابق فيه المحسنون إلى البذل والعطاء متأسين بنبيهم الكريم الذي كان أجود بالخير من الريح المرسلة.
وكشف عن إنهاء كافة الاستعدادات الإدارية والميدانية لتنفيذ مشروع السلال الرمضانية وتوزيعها على الأسر المحتاجة من الفقراء والمساكين والأرامل والأيتام؛ لإعانتهم على أداء هذه الفريضة المباركة، وتحقيق التكافل والتراحم بين المسلمين، مبينا أنه سيستفيد أكثر من 20000 صائم من هذه السلال الغذائية في جمهورية قيرغيزيا واليمن ولبنان والنازحين السوريين بالإضافة إلى دولة الكويت.
وأعلن عن إطلاق الحملة الرمضانية لجمعية “الصفا الخيرية” تحت شعار «أجر يكتب» لهذا العام، مبيناً أنها ستتضمن مجموعة مباركة من المشروعات الوقفية والتنموية والتعليمية والصحية والإغاثية التي سيتم تنفيذها في الدول الأكثر احتياجا، ومنها مشاريع كفالة الأيتام وحفر الآبار الارتوازية وكفالة حفظة القرآن الكريم والدعاة وأئمة المساجد، بالإضافة إلى كفالة مرضى السرطان، وإقامة مشاغل الخياطة والمستوصفات الصحية ومراكز تحفيظ القرآن والمخابز الوقفية وشبكات المياه لقرى الارامل والأيتام، كما ستتضمن المشاريع الوقفية والإغاثية والموسمية.
وأشار الشايع إلى أن “الصفا الخيرية” تستقبل زكاة الأموال وزكاة الذهب من المحسنين والمحسنات، وتحرص على إيصالها لمستحقيها وفق المصارف التي حددها الشارع الحكيم، وفي الختام دعا الشايع عموم المحسنين والمحسنات إلى المساهمة بدعم مشاريع الجمعية، التي تحرص من خلالها على تلبية احتياجات الفقراء والأرامل والمساكين، مبينا أن المساهمة متاحة عبر الموقع الإلكتروني alsafakw.com، أو عبر الاتصال بالخط الساخن 22233322 المخصص لاستفسارات الداعمين الكرام وتبرعاتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock