أخبار مجلس الأمة

عبدالله المضف: خلل التركيبة السكانية حجر زاوية في قضية البطالة بين الكويتيين

أكد مرشح الدائرة الأولى عبدالله جاسم المضف أن التركيبة السكانية تعتبر من الملفات المهمة والمهملة والتي تحولت مع مرور الزمن من خلل الى أزمة تستوجب وضع حلول ناجعة وفقا لخطاب وطني ورؤية اقتصادية واقعية بعيدا عن أي شكل من أشكال العنصرية والازدراء ضد العنصر الأجنبي.

وأضاف المضف أن قضية التركيبة السكانية مرتبطة بارتفاع نسبة البطالة بين الكويتيين خصوصا ان نسبة غير الكويتيين في سوق العمل تقترب من 80% وهذا له انعكاسات اجتماعية واقتصادية سلبية في الوقت الحاضر وفي المستقبل حيث إن مخرجات الجامعات والمعاهد تتجاوز 25 ألف كويتي وهذا يعني أنه بعد خمس سنوات سنحتاج أكثر من 100 ألف وظيفة جديدة وعليه لا بد من معالجة خلل التركيبة السكانية، وطرح مشاريع تنموية جديدة من جانب آخر لخلق هذا العدد من الوظائف.

وشدد المضف على أن ثمة مخاطر أمنية تترتب على خلل التركيبة السكانية لأن القضية تحمل في طياتها ملف تجار الاقامات والاتجار بالبشر وهذا بدوره يرفع من معدلات الجريمة من جانب ويؤثر سلبا على ملف حقوق الانسان في الكويت.

وختم المضف تصريحه قائلا إن خلل التركيبة السكانية يتطلب تضافر الجهود بين مجلس الأمة ومختلف الجهات الحكومية لاسيما وزارة الخارجية حيث إنه يقع على عاتق الديبلوماسية الكويتية دور مواز أثناء معالجة هذا الملف بشكل لا تتأثر به علاقات الكويت بالدول التي يحمل جنسياتها المقيمون على أرضها.

مرشح الدائرة الأولى عبدالله المضف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock