أخبار المملكة

محمد الياسين: “الصفوف الأمامية” أوصى بتخليد الأعمال في مواجهة جائحة كورونا واشاد بدور العمل التطوعي

*الجائحة أثبتت أهمية الحكومة الالكترونية وتقديم الخدمات عبر الشبكة العنكبوتية
*هيئة مستقلة لادارة الكوارث والأزمات تضم جميع الوزرات بقيادة ذوي الاختصاص

أكد أمين سر جمعية العلاقات العامة الكويتية محمد الياسين أن مهرجان تكريم الصفوف الأمامية الذي تنظمه جمعية العلاقات العامة تحت شعار “رد الجميل” سوف يستكمل فعالياته قريبا، مؤكدا أن أولى فعالياته كانت المؤتمر الافتراضي “دور الصفوف الأمامية في مواجهة جائحة كورونا.. ملحمة صمود” قد اختتم فعالياته بعدد من التوصيات.
وأضاف أن المؤتمر أوصى بإنشاء هيئة مستقلة لإدارة الكوارث والأزمات يكون فيها قياديين من جميع الوزارات وأصحاب الخبرات وذوي الاختصاص من القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني، وذلك لوضع خطط قابلة للتطبيق يلتزم بها الجميع أثناء الأزمات، كما أوصى بضرورة توثيق أعمال وبطولات الصفوف الأمامية والتحديات التي واجهوها لتخليدها وجعلها مرجعا تطلع عليه الأجيال المقبلة.
وقال أننا اليوم أمام تحدي جديد في هذه الجائحة وهو تحور الفيروس ليصبح أكثر شراسة ولذلك علينا جميعا الالتزام بالاجراءات الاحترازية والاشتراطات الصحية وقد أشار المؤتمر إلى أهمية الرسالة الإعلامية، وأوصى بضرورة عدم الانسياق وراء الشائعات واستقاء المعلومات من مصادرها المعتمدة، وأهمية أن تواكب الأجهزة الإعلامية الأحداث بمصداقية.
وأشار إلى أهمية دور منظمات المجتمع المدني وأوصى بضرورة تسهيل أعمالها التطوعية فهي شريك ثالث في التنمية مع القطاعين الحكومي والخاص، مؤكدا على أهمية دعم منظمات المجتمع المدني الفاعلة والمؤثرة في المجتمع.
وأوضح الياسين أن المؤتمر أشار إلى الاقتصاد المستدام والتنمية المستدامة موصيا بضرورة ايجاد روافد أخرى للدخل بدلا من الاعتماد على مصدر وحيد، والاهتمام بالانتاج والتصنيع من أجل كويت المستقبل.
وبين أن جائحة كورونا أثبتت أهمية تفعيل الحكومة الالكترونية بشكل كامل والاعتماد على الأجهزة الذكية والتعامل الالكتروني عبر الانترنت، سواء في التعليم أو في البنوك أو في جميع الخدمات بشكل عام، ما يوفر الوقت والجهد ويحافظ على الصحة العامة.
وأشار أن المؤتمر أوضح جهود ما يزيد عن 16 جهة في مواجهة جائحة كورونا، موضحا أن جمعية العلاقات العامة مستمرة فيما تقدمه من مبادرات تهدف لخدمة المجتمع ونشر ثقافة العمل التطوعي، وتعزيز الوحدة الوطنية، مؤكدا أن لديهم استراتيجية طموحة في الجمعية تواكب جميع المستجدات، آملًا أن تكلل جهود الجميع بالنجاح من أجل الوطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock