مقالات

معلومة تهم جميع المسلمين: لماذا سمي يوم عرفه بهذا الإسم؟

يوم عرفه هو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة، ويعتبر هذا اليوم من أفضل أيام الحج، فهو يأتي ضمن الأيام العشرة الفضيلة من ذي الحجة، حيث يقف الحجاج في هذا اليوم على جبل عرفات ، الذي يعد أهم أركان الحج و عرفه يقع على الطريق الرابط بين مكة المكرمة والطائف عروس المصايف.

أما لماذا سمي جبل عرفات بهذا الإسم، فقد اختلف العلماء في سبب تسمية جبل عرفات بهذا الإسم. حيث وردت عدة أسباب لتسميته ومن بينها: “أن والدينا آدم وحواء (عليهما السلام)، حينما أنزلهم الله عز وجل من الجنة إلى الأرض، أنزلهم في مكانين مختلفين، فكان موقع جبل عرفات هو المكان الذي إلتقيا فيه، وتعارفا على بعضهما البعض فيه.
كما ورد أن جبريل كان يطوف إبراهيم عليه السلام ويعلمه المناسك والمشاهد، وكان يطوف به في (جبل عرفات)، ويردد له قوله:”أعرفت، أعرفت”، وكان يرد عليه السلام بقوله:”عرفت، عرفت”. وقيل سمي بجبل عرفات لأن الناس يعترفون فيه بذنوبهم ويطلبون من الله أن يغفرها لهم و أن يعفو عنهم.

وتعني كلمة (عرفه) المشعر الأقصى من مشاعر الحج وهو المشعر الوحيد الذي يقع خارج حدود الحرم المكي الشريف، حيث يقف الحجاج عليه بعد صلاة الظهر في التاسع من ذي الحجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock